LoginTechs
لوجن تيكس منصة متخصصة بمتابعة ونقل آخر الأخبار والمقالات التقنية وكل ما يخص التكنولوجيا الحديثة والأحداث التقنية والخدمات الرقمية.

أفضل شركات الاستشارات في العالم

858

- Advertisement -

تقدر قيمة صناعة الاستشارات العالمية بقيمة 155 مليار دولار. وتعتمد الشركات في جميع أنحاء العالم بشكل كبير على شركات الاستشارات لتحافظ وتعزز تواجدها في عالم يتزايد فيه التنافس بشكلٍ كبير. لذا من هم اللاعبون الرئيسيون في مجال شركات الاستشارات ! ما هي الخدمات التي يقدمونها؟ ما ثقافة العمل التي يطوروها؟

نسردفيما يلي أهم العمالقة في هذا المجال وذلك وفق الترتيب الأبجدي، كما نضيف بعض الحقائق المثيرة للاهتمام عنهم.

أفضل شركات الاستشارات في العالم:

أكسنتشر (Accenture)

البداية: تأسست عام 1989 (من أندرسن للاستشارات). المقر: دبلن ، أيرلندا. الإيرادات: 34.85 مليار دولار (2017). الموظفون: 435،000 (2018)، بما في ذلك 130،000 في الهند.

الخدمات: الاستشارات والاستراتيجيات الرقمية والتكنولوجيا والعمليات.

ثقافة العمل: تتميز شركة Accenture بالقيادة المميزة التي تدعم الموظفين وتساعد على خلق مكان عمل ممتع. ولكنها تعاني من بعض الروتين الناجم عن الحجم الكبير للمنظمة.

لمحة عن الشركة: أكسنتشر (الاسم المفترض يأتي من “Accent on the future”)، استثمرت 941 مليون دولار عام 2016 في تدريب وتطوير الموظفين. وتهدف إلى زيادة التنوع في مكان العمل، وتخطط لتحقيق توازن كامل بين الجنسين بحلول عام 2025. وفي عام 2016، كان 40 بالمائة من موظفيها من النساء. وكجزء من مبادرة اجتماعية قام موظفو Accenture بتنفيذ برنامج Skills to Succeed، الذي سيعزز مهارات العمل إلى ثلاثة ملايين شخص حول العالم.

باين وشركاه (Bain & Company)

البداية: تأسست “باين” عام 1973 ومقرها في بوسطن، وهي واحدة من شركات الاستشارات الإدارية الثلاث الكبرى إلى جانب “ماكينزي” و “بي سي جي”. وتعمل من 56 موقعاً. الإيرادات: 4.5 مليار دولار (2017). الموظفون: 8000 (2018).

الخدمات: تنصح باين بشكل رئيسي شركات فورتشن 500 (الشركات الإمريكية الـ 500 الأقوى حسب تصنيف مجلة فورتشن التي تصدر سنوياً لائحة تضم 500 شركة أمريكية حسب العائد السنوي) في إستراتيجيات الشركات، وعمليات الدمج والاستحواذ، واستثمارات الأسهم الخاصة، وتحليل السوق، والتمويل.

ثقافة العمل: يلاحظ في شركة باين أن ثقافة الشركة وبيئة العمل تتمتع بـ “المرح” ، بفضل موظفيها الذين يتمتعون بالحماس الكبير. والساعات طويلة، لكن السفر أقل قليلاً بالنسبة لموظفي باين مقارنةً بغيرهم من موظفي الشركات المشابهة الأخرى. وتحتل الشركة دائماً مرتبة عليا في لوائح Glassdoor ومجلة الاستشارات.

لمحة موجزة: تدعي شركة باين أنها تزيد أرباح عملائها بمقدار خمسة إلى عشرة أضعاف الأموال التي تنفق على خدماتها. تُعرف باين بأنها منظمة سرية، وتلقب بـ “KGB للاستشارات”. وتساعد الشركة موظفيها على القيام بأعمال مجانية من خلال مجموعة بريدجزبان (Bridgespan). وتشمل التزاماتها بالمسؤولية الاجتماعية برامج لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمؤسسة العالمية للطفولة.

مجموعة بوسطن الاستشارية (Boston Consulting Group: BCG)

البداية: حصلت مجموعة بوسطن الاستشارية، التي أسسها بروس هندرسون عام 1963، على 90 مكتباً في 50 دولة. المقر: بوسطن، ماساتشوستس. الإيرادات: 5.6 مليار دولار (2016). الموظفون: 14000، بما في ذلك 6200 مستشاراً في جميع أنحاء العالم.

الخدمات: تشتهر مجموعة بوسطن الاستشارية بأعمالها في مجالات البيع بالتجزئة، والصحة، والرعاية، والمواد الكيميائية.

ثقافة العمل: الزملاء الموهوبين، والعمل الممتاز للعملاء، والتطوير المهني الكبير هي الإيجابيات التي أشار إليها الموظفون. ولكن هناك الكثير من السفر، والساعات طويلة، ومن الصعب تحقيق التوازن بين العمل والحياة، وفقاً للبعض. كانت مجموعة بوسطن الاستشارية في لائحة Glassdoor للشركات الأعلى دخلاً لعام 2017 في الولايات المتحدة (إجمالي التعويض السنوي الوسطي: 147 ألف دولار) وفي لائحة “أفضل الشركات للعمل”.و كانت أيضاً على قائمة “أفضل الشركات للعمل” من قبل مجلة الاستشارات منذ عام 2001 وظهرت بين “أفضل الشركات للأمهات العاملات” وفقاً لمجلة الأم العاملة.

لمحة موجزة: كانت مجموعة بوسطن الاستشارية هي التي أنشأت مصفوفة حصة النمو، وهي أداة سهلة الاستخدام تساعد الشركات على تحديد مقدار المبالغ النقدية لتخصيصها بين وحدات العمل الخاصة بها. ومنحني الخبرة، الذي يقضي بأنه “مع تكرار تنفيذ المهمة، تنخفض التكلفة”؛ ومصفوفة الميزة.

بوز ألن هاملتون (Booz Allen Hamilton)

البداية: يقع مقر الشركة في مدينة ماكلين بولاية فرجينيا في واشنطن العاصمة الكبرى، وتخدم Booz Allen Hamilton بشكل أساسي الحكومة الأمريكية في استراتيجية تكنولوجيا المعلومات والتكامل. تأسست الشركة عام 1914، ولديها 80 مكتباً حول العالم. الإيرادات: 5.48 مليار دولار (2014). الموظفون: 22000 (2014).

الخدمات: في عام 2008، قامت الشركة الأم Booz Allen بفصل اثنين من أقسامها الرئيسية (أحدهما للتعامل مع الحكومة وأخر للعمل مع الشركات الخاصة) في شركتين – الأولى Booz Allen و Hamilton والثانية Booz & Company (والتي تعرف الآن بـ Strategy &). وعلى الرغم من أنَّ استشارات تكنولوجيا المعلومات هي الخدمة الرئيسية التي يقدمها Booz Allen Hamilton للحكومة الأمريكية، فقد وصلت مبادراتها إلى جميع الإدارات تقريباً، بما في ذلك وزارة الأمن الداخلي.

ثقافة العمل: في عام 2013، كان 50 بالمائة من موظفي شركة BAH يمتلكون تصاريح أمنية على مستوى سري للغاية. العامل السلبي في العمل مع العملاء الفيدراليين هو أنهم يتحركون وفقاً لسرعتهم وليس وفقاً لسرعتك. العامل الإيجابي هو أن التوازن بين العمل والحياة أفضل من الشركات الاستشارية الأخرى.

لمحة موجزة: إدوارد سنودن، الذي سرب وثائق حساسة من وكالة الأمن القومي، كان موظفاً في Booz Allen. وعلى الرغم من أن التقارير تقول إن سنودن كان يتقاضى 200 ألف دولار سنوياً على الرغم من عدم حصوله على شهادة جامعية، إلا أن شركة BAH تقول إنه تقاضى 122000 دولار بالفعل.

ديلويت (Deloitte)

البداية: تأسست شركة ديلويت (Deloitte) في المملكة المتحدة كواحدة من شركات الخدمات المهنية الأربعة الكبرى (جنباً إلى جنب مع إرنست ويونغ (Ernst & Young)، كيه بي إم جي (KPMG)، وبرايس ووترهاوس كوبرز (PricewaterhouseCoopers)) في عام 1845 من قبل ويليام ويلش ديلويت (William Welch Deloitte). المقر: لندن. الإيرادات: 38.8 مليار دولار (2017). الموظفون: 263،900 (2017).

الخدمات: تقدم Deloitte خدمات الاستشارات، ومراجعة الحسابات، والمخاطر التي تواجه المؤسسات، والضرائب، والخدمات الاستشارية المالية. وتنقسم الشركة إلى ثلاث أقسام خدمية: قسم رأس المال البشري وقسم الاستراتيجية والعمليات والقسم الثالث التكنولوجيا.

ثقافة العمل: العمل في Deloitte، مصنف من قبل الاستجابات الاستشارية كأفضل مكان للعمل بين الكبار الأربعة، ويوصف حسب “Stanford of consulting” بأنه “مؤثر ومثير للاهتمام”. التطوير الوظيفي والتعاون الجماعي هي جوانب مهمة في إدارة شؤون الموظفين. ومع ذلك من الصعب الحصول على أدوار جديدة خارج التخصص.

لمحة موجزة: صنفت Fortune Deloitte واحدة من “أفضل 100 مكان للعمل” في عام 2016. تضع شركة Bloomberg Business الشركة بين أفضل الأماكن لإطلاق مهنة. كانت الشركة الراعي لدورة الألعاب الأولمبية في لندن عام 2012، وأولمبياد فانكوفر 2010 للألعاب الشتوية، وألعاب 2010 الشتوية للمعاقين. تعاملت Deloitte مع حصتها من الجدل والتقاضي والإجراءات التنظيمية، بما في ذلك التبغ الأسترالي غير المشروع، نقابة المحامين الكندية، وخلافات القرصنة عبر البريد الإلكتروني.

ارنست ويونغ (Ernst & Young)

البداية: من خلال 700 مكتب في 150 دولة، تعتبر Ernst & Young واحدة من أكبر أربع شركات. تأسست عام 1989، على الرغم من تأسيس الشركة الأم الأصلية في عام 1849. المقر: لندن. الإيرادات: 31.3 مليار دولار. الموظفون: 250،000 (2017).

الخدمات: يشكل الضمان، بما في ذلك المراجعة المالية والخدمات الاستشارية المحاسبية، نسبة 38 في المائة من إيرادات شركة EY من خدماتها. الضرائب، بما في ذلك الضرائب الدولية، 26 في المائة؛ الاستشاري، بما في ذلك تحسين المخاطر والأداء، 26 في المائة؛ والخدمات الاستشارية للمعاملات 9 في المئة.

ثقافة العمل: وفقاً للموظفين، يوفر EY الاستشاريين “تعريفاً مذهلاً” للعملاء والمديرين التنفيذيين ذوي الأداء العالي. يوصف العمل بأنه ممتع وصعب. ومع ذلك، فإن تفكير الشركة “قديم وراكد”. الرواتب جيدة، وكذلك هي الامتيازات، لكن الساعات الطويلة وعدم القابلية للتنبؤ بالعمل تجعل من EY بيئة مختلطة.

لمحة موجزة: في عام 2017 ، أدرجت فوربس EY ضمن أفضل شركات الاستشارات الإدارية. كانت الشركة راعياً لألعاب ريو 2016 وكأس رايدر 2012 و 2014. في عام 2010 اتهمت EY بالانخراط في تزييف الميزانيات، وقد قامت الشركة بتسوية القضايا ذات الصلة. في عام 2014، أصبحت الترتيبات الضريبية التي صممتها EY لعدد قليل من الشركات متعددة الجنسيات عامة عبر “تسريبات لوكسمبورغ”.

KPMG

البداية: KPMG ، التي تأسست عام 1987 مع دمج Klynveld Goerdeler و Peat Marwick، ​​هي واحدة من Big Four، وتعمل في أكثر من 150 دولة. المقر: أمستلفين، هولندا. الإيرادات: 26.4 مليار دولار (2017). الموظفون: 188،982 (2016).

الخدمات: تقدم KPMG الخدمات في فئات واسعة من التدقيق المالي والاستشارات (الاستشارات الإدارية) والضرائب، مع حصص الإيرادات (2016) بنسبة 40 و 38 و 22 في المائة على التوالي.

ثقافة العمل: صنفت KPMG في المرتبة 12 في قائمة Fortune من “أفضل 100 شركة للعمل” ، والتي تم التصويت عليها من قبل الموظفين. وكثيراً ما تظهر في مجلة “Working Mother” “أفضل 100 شركة للأمهات العاملات”. من المعروف أن شركة KPMG توفر فرصاً لمجندين جدد يمكن أن تساعدهم في إحداث تأثير مبكر في حياتهم المهنية. من بين السلبيات هي الساعات الطويلة (على الرغم من أن جدول العمل غالباً ما يكون مرنا)، والتعويض، والسفر. ومن بين الأربعة الكبار يشار إلى KPMG بأنها أكثر شركات الاستشارات التزاماً بالتوازن بين العمل والحياة.

لمحة موجزة: KPMG لديها 80 مكتباً موجود في جميع الولايات الأمريكية 50. ولقد واجهت عدداً من الخلافات والتهم. في عام 2018 كانت في دائرة الضوء على تدقيقها لشركة البناء الأمريكية المنهارة كاريليون، وفي عام 2017 كانت متورطة في الخلافات التي تنطوي على عائلة غوبتا.

ماكينزي وشركاه (McKinsey & Company)

البداية: تأسست شركة ماكينزي عام 1926، وتعتبر على نطاق واسع أرقى شركة استشارات إدارية في العالم وهي واحدة من الشركات الثلاث الكبرى إلى جانب BCG و Bain. لديها 127 مكتباً في جميع أنحاء العالم. المقر: نيويورك. الإيرادات: أكثر من 10 مليارات دولار (2018). الموظفون: 27000 (2018).

الخدمات: إنها تعالج المشاكل الإستراتيجية والتنظيمية والتشغيلية والتكنولوجية لشركاتها العميلة في مجموعة واسعة من القطاعات الصناعية من التكنولوجيا والموارد الطبيعية والسلع إلى وسائل الترفيه والإعلام.

ثقافة العمل: وفق نموذج التوظيف العالمي؛ مع فرص كبيرة للنمو المهني. والتدريب الممتاز. لكنهم يقولون إن البيئة تسير بخطى سريعة مع سياسات “ارتقي أو إلى الخارج”. تجعل الالتزامات المهنية أسلوب حياة قاسي لموظفي McKinsey.

لمحة موجزة: تدعي ماكينزي (McKinsey) أنها تخدم 90 في المائة من أفضل 100 شركة في العالم. وهي تنشر مجلة ماكينزي (McKinsey) الفصلية (منذ عام  1964) وتدير معهد ماكينزي العالمي، وتنفق ما بين 50 و 100 مليون دولار على الأبحاث كل عام.

ميرسر (Mercer)

البداية: تأسست ميرسر عام 1945، وهي شركة تابعة لشركة مارش وماكلينان، وهي شركة خدمات مهنية عالمية. المواقع: 180 مدينة في 40 دولة. الإيرادات: 4.3 مليار دولار (2016). الموظفون: 21،200 (2016).

الخدمات: تركز ميرسر (Mercer) أعمالها على مجالات الصحة والثروة، والعمل الوظيفي.

ثقافة العمل: وفقاً لملاحظات الموظفين، فإن Mercer يوفر فرصة جيدة لكبار الخبراء في مجال الاستثمارات. لديها تركيز مستمر على الابتكار. لكن عبء العمل الكبير والتوازن الضعيف بين الحياة والعمل هي من السلبيات.

لمحة موجزة: تعتبر ميرسر (Mercer) من بين أكبر شركات الاستشارات في مجال الموارد البشرية في العالم مما جعلها في قائمة فوربس “أفضل قائمة لأصحاب العمل في أمريكا”. وتساعد الشركة في إنشاء نظام مثالي للقوى العاملة لشركاتها، وتصميم خطط صحة الموظف وخطط التقاعد، ومساعدتهم على تحقيق أفضل أداء لموظفيهم بينما تكون البيئة ملائمة للموظف.

برايس ووترهاوس كوبرز (PricewaterhouseCoopers)

البداية: في عام 1998 مع اندماج برايس ووترهاوس وكوبرز آند ليبراند، يعود تاريخ شركات الاستشارات المكونة لشركة PwC إلى منتصف القرن التاسع عشر. ولديها حوالي 800 مكتب في 150 دولة. المقر: لندن. الإيرادات: 37.7 مليار دولار (2017). الموظفون: 236000 (2017).

الخدمات: التأمين (42 في المائة)، الاستشارات (33 في المائة) والضرائب (25 في المائة) هي خطوط الخدمات الرئيسية لشركة PwC.

لمحة موجزة: لقد كانت PwC رقم 1 في قائمة أفضل 50 وفقاً لـ Vault للمحاسبة والرقم 1 في Prestige بشكل عام. ساعدت شركات الاستشارات برايس ووترهاوس كوبرز أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية في تسجيل الأصوات لجوائز الأوسكار منذ عام 1935، ولكن في عام 2017 كانت مسؤولة أيضاً عن تسليم الظرف الخاطئ الذي يحتوي على اسم الفيلم الحائز على الجائزة للمقدمين في “bad mess-up.” ترعى الشركة الأحداث الرياضية والفرق، وكانت الراعي الرسمي لفريق كرة القدم الهولندي منذ عام 1992.

هذا كان كل شيء حول شركات الاستشارات الأفضل في العالم

راجع أيضاً:

ما هو سكادا SCADA ؟

تسليح الذكاء الصنعي – هل نحن بحاجة إلى حظر “الروبوتات القاتلة”

هل فكرت بقرصنة الشبكة الكهربائية .. إن كنت ترغب بالمحاولة فالأمر ليس بالسهل

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.