مقالات ومحاور تقنية

نظرة على هواتف 5G القادمة.. موعد وصولها والتقنيات المتاحة والميزات

ميزات هواتف 5G
ميزات هواتف 5G

تقنية 5G قادمة وهي مصممة لتوفير سرعة وسعة وتغطية أكبر، بالإضافة إلى تطبيقات وخدمات جديدة. وللاستفادة من هذه الميزات سنحتاج إلى هواتف 5G جديدة تدعم خدمة الجيل الخامس للاتصالات.

نماذج هواتف 5G السابقة ليست كثيرة لإلقاء نظرة عليها، والبعض منها هو مجرد هاتف ذكي بميزات قليلة، ولكن مع اقتراب إطلاق خدمة 5G للمستهلكين بشكلٍ أوسع، نحن في طريقنا لرؤية تكنولوجيا 5G كجزء من الهواتف والأجهزة الذكية التي ستكون أقوى بكثير من تلك التي لدينا اليوم.

فيما يلي نظرة على ما يمكن أن تكون عليه هواتف 5G مع موعد وصولها إلينا:

متى يمكنني الحصول على هاتف 5G؟

تتنبأ Strategy Analytics أنَّ هواتف 5G ستُطرح للبيع أوائل عام 2019، على الرغم من أنَّ المبيعات لن تزداد حتى عام 2021. وبمجرد أن تنطلق تتوقع Strategy Analytics أن تكون نماذج 5G الجديدة أسرع القطاعات نمواً في سوق الهواتف الذكية العالمي للعقد القادم.

ومن المرجح أن يبدأ تشغيل شبكات 5G التجارية في أواخر 2019 أو 2020 على الرغم من توفر بعض الهواتف قبل ذلك، وسيبقى المستخدمون بحاجة إلى شبكة هواتف 5G متكاملة للاستفادة من الأجهزة بالكامل، ومن المحتمل أن يكون لديهم مشاكل أولية مع هواتفهم مثل عمر بطارية قصير واتصال غير مستقر ونقص الوصول إلى شبكات 4G.

ومن المحتمل أن تكون النماذج المبكرة مكلفة للغاية، لذا قد يكون انتظار الدفعة التالية في 2020 فكرة أفضل.

تكنولوجيا هواتف 5G

التكنولوجيا الخاصة بهواتف 5G تتقدم بسرعة. أنشأت Chipmaker Qualcomm مودم 5G لاستخدامه في الهواتف في عام 2019. كما تُستخدم أجهزة المودم من كوالكوم في العديد من الهواتف، وهذا قد يعني أن عدد كبير من الهواتف المتطورة ستدعم 5G في العام المقبل.

كما أعلنت كوالكوم أنَّ منصة 5G القادمة ستضم نظام على شريحة system-on-a-chip مبنية على عقدة معالجة 7 نانومتر. وعند إقرانها مع مودم Snapdragon X50 5G الخاص بالشركة، سينتج ما تقول عنه كوالكوم أول منصة متنقلة 5G للأجهزة المحمولة. وقالت Qualcomm إنها بدأت بالفعل بنشر المنصة المرتقبة مع العديد من صانعي الهواتف المحمولة لإدراجها في أجهزتهم القادمة.

كما قامت Qualcomm و Vivo أيضاً بتطوير تقنية هوائي لهواتف 5G، والتي ستكون مطلوبة إلى جانب مودم 5G في هواتف 5G، لذا الكلام أنَّ أول هاتف من الجيل الخامس قد يصل عام 2019 لا يبدو أنه غير واقعي.

أفضل هواتف 5G القادمة:

في الآونة الأخيرة بعض الشركات ذات الأسماء الكبيرة قامت بالإعلان عن أجهزة 5G.

ويتوقع الكثيرون أن يكون هاتف Xperia XZ3 من سوني هو أول هاتف ذكي ذو امكانيات 5G. وقالت سامسونج إنها تريد أن تكون أول من يطلق هاتف 5G وتعمل مع مزودي الشبكات الكورية الجنوبية للقيام بذلك. ولكن لن يكون الهدف جالاكسي S10 كما توقع الكثيرون.

وأعلنت شركة “سبرنت” الأمريكية أنها تعمل مع إل جي لإطلاق أول هاتف ذكي 5G خاص بها في الولايات المتحدة في النصف الأول من عام 2019.

وفي وقت سابق من هذا العام، قالت شركة ون بلس OnePlus الصينية إنها تعمل مع المصنعين الأمريكيين لجلب هاتف 5G إلى السوق في عام 2019، ومن المحتمل أن يكون One Plus 7.

وكشفت شركة هواوي أنَّ هاتف  5G الأول الخاص بها سيأتي في النصف الثاني من عام 2019، مما يجعل من Huawei Mate 30  أو Huawei Mate 30 Pro خيارات محتملة.

ويمكن أن تطلق آبل أيضاً آيفون ذو قدرات 5G في عام 2019. وليس هنالك أي شائعات عن أي هاتف محدد، ولكن من المعروف أيضاً أنَّ آبل تقوم باختبار تقنية 5G.

ومن المتوقع أن يتم إصدار أول شهادة هواتف 5G كمعيار رئيسي في أواخر عام 2018، وهذا مطلوب قبل إطلاق أي هاتف 5G.

أبرز ميزات هواتف 5G:

أفضل هواتف 5G

الواقع المعزز والواقع الافتراضي

تحد تقنية 4G الحالية مما يمكن تقديمه مع تطبيقات مثل الواقع المعزز (AR) والواقع الافتراضي (VR) نتيجة القيود في عرض النطاق الترددي وزمن الاستجابة.

وتتوقع ABI Research  أنَّ 5G ستحقق “تحسناً في الإنتاجية بمقدار 10 أضعاف، وانخفاض بمقدار 10 أضعاف في زمن الاستجابة، وتحسين مئة ضعف في سعة الترافيك، وتحسين مئة ضعف في كفاءة الشبكة بالمقارنة مع 4G، وبالتالي يمكن تفعيل كامل امكانيات VR وAR.

الواقع المعزز (AR)

يضيف الواقع المعزز طبقة افتراضية على العالم الحقيقي.

ونحن نشهد بالفعل ظهور تطبيقات وألعاب AR للهواتف الذكية، وعلى سبيل المثال القدرة على رؤية كيف ستبدو عليك الملابس أو قصة شعر جديدة قبل أن تقوم بها، أو استخدام تطبيق الترجمة من جوجل لترجمة محتوى مثل الإشارات أو القوائم. وقد يكون هذا مجرد البداية.

ووفقًا لشركة Digi-Capital للاستشارات في AR/VR، يمكن لتقنية AR أن تصل إلى 900 مليون جهاز بحلول نهاية عام 2018، و 3.5 مليار بحلول عام 2022. وتتوقع ARtillry، وهي شركة أبحاث وتحليلات AR، أن نصل إلى 4.25 مليار جهاز بقدرات AR قبل 2022.

وقريباً، يمكن أن نستخدم AR على هواتفنا الذكية للاطلاع على أحد العناصر في متجر أثناء مرورنا، وتقييم وقت الانتظار والتوافر في مطعم ما، أو حتى إيجاد الأصدقاء بين حشد من الناس. وفي المستقبل يمكن أن يعرض زجاج السيارات الأمامي غطاء AR يعرض اتجاهات التنقل.

الواقع الافتراضي (VR)

الواقع الافتراضي يتمحور حول إنشاء عالم محاكي للحاسب. ومن المرجح أن يتم بناء هواتف 5G المستقبلية مع أخذ الواقع الافتراضي بالاعتبار.

وقامت بعض الشركات بالفعل ببناء نظارات VR يمكن توصيلها بهاتفك، ومن المقرر أن يصبح هذا الأمر أكثر انتشاراً.

وباستخدام قدرات 5G سيكون بإمكانك بث محتوى VR وتشغيل ألعاب VR عبر الإنترنت أينما كنت.

وأحد الأمثلة والتطبيقات الهامة هو استخدام الواقع الافتراضي مع اتصال 5G لبث حدث رياضي عبر وسائل التواصل الاجتماعي من خلال VR، حيثُ تعد 5G بتوافر السرعة اللازمة لجعل هذه التجربة سلسة ويجب أن تكون قادرة على التعامل مع آلاف الأشخاص الذين يتصلون في نفس الوقت.

مكالمات فيديو ثلاثية الأبعاد

كما تعِد 5G أيضاً بتمكين مكالمات الفيديو ثلاثية الأبعاد، حيث يمكن أن يتغير منظور المتصل بناءً على موضعه وزاويته. وهذا ما يجعلك تشعر وكأنك في نفس الغرفة مع الشخص الذي تتحدث إليه.

فيديو التصوير المجسم

يعد المحتوى المجسم أيضاً مجال واعد، حيث يتم عرض الصور خارج الشاشة. وهنالك بالفعل عدد قليل من الهواتف ذات أجهزة عرض وإسقاط projectors مدمجة، لذلك يمكن اعتبارها كخطوة تالية.

ومن المحتمل أن تكون هذه المجسمات هائلة الحجم، لذا التعامل معها سيتطلب اتصال 5G.

الطاقة

قد تقدم 5G السرعة لتشغيل كل شيء، ولكن الهواتف الذكية ستحتاج إلى كميات هائلة من الطاقة لتسطيع تشغيل جميع الخدمات والتطبيقات.

وقد أصبحت الهواتف الذكية أكثر قدرة وطاقة مع مرور الوقت، وبحلول عام 2020 لا تتفاجأ إن كان هاتفك يمتلك بطارية بطاقة تماثل حاجة حاسب مكتبي.

وتتوفر بالفعل هواتف بسعة 8 جيجا بايت لذاكرة RAM، لذلك يمكننا بسهولة أن نصل إلى 16 جيجا بايت بحلول ذلك الوقت، إلى جانب المعالجات القوية والهائلة.

الحوسبة السحابية

من المرجح أن تبدأ الهواتف الذكية بالتطور لتصبح وكأنها حواسيب فائقة، وأن تشغل السحابة أيضاً جزء أكبر من حياتنا.

ونظراً لحجم المحتوى المجسم و VR و 8K، فمن المرجح أن يتم بث ونقل الكثير منها عبر 5G بدلاً من تنزيلها. ومع ذلك مع سرعة 5G يمكن أن يتجاوز استخدام السحابة على هواتفنا مجرد تخزين المحتوى، بل يمكن أيضاً استخدامها لتشغيل التطبيقات والألعاب، مع تشغيل البيانات ومعالجتها بشكل أساسي على خوادم بعيدة، ومن ثمَّ بثها ببساطة إلى هواتفنا عبر 5G.

من الناحية النظرية يمكن أن يؤدي ذلك لزيادة مستوى الأداء في الأجهزة المنخفضة والراقية، حيث يمكن حتى للهواتف الرخيصة أن ترسل مهام الحوسبة إلى الأجهزة البعيدة، طالما أنَّ لديها اتصال 5G.

عوامل شكل جديدة

مع كل هذه التغييرات على وظائف الهواتف، من المرجح أن تتغير أشكالها أيضاً.

ولتحقيق أقصى استفادة من AR و VR قد تحتوي الهواتف على كاميرات إضافية وحساسات مدمجة. وقد اقترحت شركة سوني أنَّ هواتف Xperia القادمة ستضم “تجربة الكاميرة من الجيل التالي” مع استخدام تقنيات ذكاء صنعي جديدة.

ويمكن أن تكون أجهزة العرض والإسقاط ميزة مشتركة أيضاً في هواتف 5G. فميزات مثل VR تحتاج إلى شاشة عالية الدقة للعمل بشكل جيد، وقريباً يمكن أن تدعم الهواتف شاشات 4K  (3840×2160) أو حتى 8K (7680 × 4320).

وإذا أصبحت الحوسبة السحابية أساسية في هواتف 5G، فقد تصبح المكونات الداخلية بالحد الأدنى، مما يساعد في إنشاء أجهزة فائقة النحافة وحتى مرنة وقابلة للطي. وفي الواقع من المعروف أن سامسونج تعمل على هاتف قابل للطي، ربما يكون من هواتف 5G وتخطط لإطلاقه في وقت قريب من عام 2019، ولكن يمكن لتقنية 5G أن تجعل مثل هذه الأجهزة أكثر انتشاراً.

وأخيراً مع كل ما سبق أصبح من المؤكد أنَّ الهواتف الذكية ستتغير بشكلٍ كبير مع بدء وصول تقنيات 5G العام المقبل.

هذا كان كل شيء عن هواتف 5G، راجع أيضاً:

مقارنة بين اتصالات الجيل الخامس 5G والجيل الرابع 4G

كيفية تقوية إشارة الواي فاي -أفضل 8 طرق