LoginTechs
لوجن تيكس منصة متخصصة بمتابعة ونقل آخر الأخبار والمقالات التقنية وكل ما يخص التكنولوجيا الحديثة والأحداث التقنية والخدمات الرقمية.

تعرف على تقنية التبريد السائل Liquid Cooling

57

- Advertisement -

على مر السنين، زادت سرعة وحدة المعالجة المركزية وبطاقة الرسومات (GPU) بمعدل مثير، من أجل توليد السرعات الجديدة، وتحتوي وحدات المعالجة المركزية على العديد من الترانزستورات، والتي تُنتج الكثير من الطاقة ومعدلات الساعة الأعلى، هذا يؤدي إلى توليد حرارة أكبر داخل الكمبيوتر، تمت إضافة الأحواض الحرارية إلى جميع معالجات الكمبيوتر الحديثة للمساعدة في محاولة التخفيف من بعض الكميات الحرارية من خلال تحويلها ونقلها إلى البيئة المحيطة، ولكن مع ارتفاع صوت المراوح تم البحث عن حلول جديدة أحدث وأكثر فعالية والتقنية الأحدث هي التبريد السائل

Liquid Cooling

تعريف تقنية التبريد السائل |Liquid Cooling

Liquid Cooling هو في التعريف مُبرد، تقنية لتبريد المعالجات داخل الكمبيوتر بشكل مُشابه تماماً للمُبرد الموجود ضمن السيارة، يقوم نظام التبريد السائل بتدوير السائل من خلال حوض حراري مُتصل بالمعالج، عندما يمر السائل عبر المُبدد الحراري، يتم نقل الحرارة من المعالج ذو الحرارة المُرتفعة إلى السائل البارد ثم ينتقل السائل العالي الحرارة إلى المُبرد في الجزء الخلفي من الصندوق والذي بدوره ينقل الحرارة إلى الهواء المحيط خارج الصندوق، ثم ينتقل السائل المُبَرِد مرة أخرى عبر النظام إلى جميع المكونات والعناصر الداخلية لمواصلة عملية التبريد.

تعريف تقنية التبريد السائل

فائدة نظام التبريد السائل Liquid Cooling:

Liquid Cooling هو نظام أكثر كفاءة في سحب الحرارة بعيداً عن المعالج وخارج النظام، وهذا يسمح بتحقيق سرعات أعلى في المعالج حيث وفقاً لذلك يتم الحفاظ على درجات الحرارة المحيطة بوحدة المعالجة المركزية أو بطاقات الجرافيك (GPU) ضمن مواصفات الشركة المُصنعة، هذا هو السبب الرئيسي الذي يجعل الـ الشركات يميلون بشدة إلى استخدام حلول التبريد السائلة، لقد تمكّن بعض الأشخاص من مضاعفة سرعة المعالج باستخدام حلول تبريد السائلة المعقدة للغاية.

الميزة الأخرى للتبريد السائل هي تقليل الضوضاء داخل الكمبيوتر، حيث تُسبب معظم مكونات حجرة التبريد وكذلك المروحة إلى توليد الكثير من الضوضاء لأن المراوح تحتاج إلى تدوير كمية كبيرة من الهواء فوق المعالجات وخلال النظام، وتتطلب العديد من وحدات المعالجة المركزية عالية الأداء سرعات مروحة تزيد عن 5000 دورة في الدقيقة والتي يُمكن أن توّلد ضوضاء مسموعة للغاية، تتطلب زيادة سرعة وحدة المعالجة المركزية تدفق أكبر للهواء عبر وحدة المعالجة المركزية، ولكن عندما يكون الحل هو “التبريد السائل” فلن يكون هنالك عادةً سرعة عالية مطلوبة للمراوح.

بشكل عام، هنالك قسمان متحركين لنظام التبريد السائل الأول يُسمى الدافع  “impeller”وهو مروحة مغمورة في السائل لتدوير السائل عبر النظام وإن هذه الضوضاء الصادرة عن هذه المروحة مُنخفضة بشكل عام إلى حد ما لأن السائل يعمل كعازل للضوضاء والقسم الثاني هو مروحة تقع في الجزء الخارجي من الصندوق للمساعدة في سحب الهواء فوق أنابيب التبريد للمبرد، لا يحتاج كلاهما إلى العمل بسرعات عالية جداً مما يقلل من مقدار الضجيج في النظام.

تحويل YOUTUBE إلى MP3 .. أفضل 5 برامج حتى الآن

فائدة تقنية التبريد السائل

عيوب استخدام نظام Liquid Cooling:

تتطلب مجموعات التبريد السائل مساحة لا بأس بها داخل صندوق جهاز الكمبيوتر للعمل بفعالية ولكي يعمل النظام بشكل صحيح، يجب أن يكون هنالك مساحة للعناصر مثل الدافع (Impeller)، وخزان السوائل، والأنابيب، والمروحة وإمدادات الطاقة.

هذا النوع من أنظمة التبريد يتطلب نظام مثل الكمبيوتر المكتبي من أجل توفير مساحة لتركيب جميع هذه الأجزاء على مكونات جهاز الكمبيوتر نفسه.

ومن الممكن أن يكون هناك الكثير من أجزاء النظام خارج الصندوق، وربما سيشغُل مساحة ما على سطح المكتب أو حوله.

لقد حسنت تقنيات الحلقة المغلقة الأحدث متطلبات المساحة من خلال تقليل المساحة الإجمالية للتركيب ولا يزال لديهم متطلبات حجم مُحددة حتى يتم التناسب.

مع حالة الكمبيوتر المكتبي على وجه التحديد يجب أن تكون أنابيب نظام التبريد قادرة على الوصول مع المكون الذي يجب تبريده إلى المبرد.

أقوى 5 توقعات ذكاء اصطناعي Artificial Intelligence في 2020

عيوب نظام التبريد السائل (Liquid Cooling)

لا يزال التبريد السائل المصمم حسب الطلب يتطلب مستوى كبير من المعرفة التقنية للتثبيت على الرغم من وجود مجموعات يمكن شراؤها من بعض الشركات المصنعة لتقنيات التبريد، إلا أنها لا تزال بحاجة إلى تثبيت مُخصص في صندوق الكمبيوتر الشخصي.

وتحتوي كل حالة على تصميم مختلف لذلك يجب قطع الأنابيب وتوجيهها خصيصاً للاستفادة من المساحة داخل النظام أيضاً، إذا لم يتم تثبيت النظام بشكل صحيح، فقد تتسبب التسريبات في حدوث تلف شديد في المكونات داخل النظام وهناك أيضاً احتمال في تلف أجزاء معينة من النظام إذا لم يتم إرفاقها بشكل صحيح.

تغيير متصفح الانترنت الافتراضي في Windows 10

هل Liquid Cooling يستحق التجربة؟

مع إدخال أنظمة Liquid Cooling ذات الحلقة المغلقة والتي لا تتطلب صيانة، فمن السهل جداً تثبيت نظام واحد في الكمبيوتر المكتبي، قد لا تقدم أنظمة الحلقة المغلقة الأداء كنظام مصمم بشكل مُخصص مع احتياطيات سائلة أكبر ومشعات أكبر ولكن لا يوجد خطر تقريباً.

ولا تزال أنظمة الحلقة المغلقة تقدم بعض مزايا الأداء الأفضل بالنسبة لخافضات الحرارة التقليدية ضمن وحدة المعالجة المركزية، بما في ذلك خافضات الحرارة البرجية أو الأفقية الأكبر، ولكن لا يزال من الممكن احتواؤها في الحالات الأصغر.

لا يزال تبريد الهواء من أبرز أشكال التبريد بسبب سهولة وتكاليف تنفيذه، ونظراً لأن الأنظمة تستمر في التقلص وزيادة الطلب على الأنظمة عالية الأداء، ستصبح حلول التبريد السائل أكثر شيوعاً في أنظمة الكمبيوتر المكتبية.

تبحث بعض الشركات في إمكانية استخدام خيارات التبريد السائل لبعض أنظمة الكمبيوتر المحمول عالية الأداء ويتم استخدام تقنية التبريد السائل فقط في أكثر أنظمة الأداء.

ونظراً لأهمية هذه الطريقة وفعاليتها في التبريد فقد اتجهت الكثير من الشركات المُصنعة للهواتف الذكية إلى استخدام التقنية هذه في تصنيع الهواتف وتبريدها وقد لقيت التقنية هذه الكثير من الإعجاب لدى جمهور المستخدمين ولا يزال العمل مستمر لتطويرها والانتشار في استخدامها.

تقنية التبريد السائل في الهواتف الذكية
تقنية التبريد السائل في الهواتف الذكية

مراجعة هاتف Google Pixel 4

Leave A Reply

Your email address will not be published.