تحويل الصوره لرابط .. الطريقة الكاملة 2021

Convert the image to a link

- Advertisement -

في موضوع اليوم سنتعرف على طريقة تحويل الصوره لرابط url  مباشر، من خلال بعض المواقع أو الأدوات التي تقدم هده الخدمة مجاناً، لكي تحصل على رابط مباشر للصورة هناك العديد من الطرق التي سوف نقوم بشرح أهمها  في هذا المقال.

اقرأ أيضاً: إنشاء حساب تويتر .. الدليل الكامل

كيفية تحويل الصوره لرابط

الصور تجذب الانتباه لذلك يمكن للصور الصحيحة الموجودة على موقع الويب الخاص بك أن تجذب اهتمام العملاء، وتشجع على عودة الزيارات، وتزيد من فرص نجاح تحويل المبيعات ولكن يمكنهم أيضاً أن يخدموا غرضاً ثانوياً من خلال العمل كروابط لمحتوى مهم أو معلومات مثيرة للاهتمام أو حتى موارد خارج الموقع.

ولكن كيف يمكنك تحويل الصوره لرابط؟ في هذه المقالة، سوف نستكشف الأسباب المحتملة لربط الصورة / الارتباط، وأفضل الممارسات عند ربط صورة، ونقدم دليلاً تفصيلياً حول كيفية تحويل الصورة لرابط باستخدام HTML.

اقرأ أيضاً: كيفية استخدام تطبيق سينجال .. أحدث تطبيقات الجوال 2021

لماذا تحويل الصورة لرابط؟

تجذب الصور دائماً انتباهاً أكثر من النص هذا هو السبب في أن المقالات الإخبارية تقدم صوراً للأحداث الرئيسية، ولماذا تستخدم متاجر التطبيقات مفتاح لقطات الشاشة؟ ولماذا تتضمن مواقع التجارة الإلكترونية صوراً للمنتج جنباً إلى جنب مع الأوصاف؟

هذا لا يعني أن النص ليس له صلة بالموضوع حيث تزحف عناكب محركات البحث باستمرار بحثاً عن محتوى نصي مدرك للسياق على موقع الويب الخاص بك، وعادة ما يكون تحليل الصور أكثر صعوبة لتأثير الموقع، مما يجعل الأوصاف المستندة إلى النصوص للمنتجات أو الخدمات ضرورية لتحسين محركات البحث الفعالة.

ومع ذلك، بالنسبة للعديد من المواقع، يكون الجمع بين هذين النوعين من الوسائط هو الذي يقدم أفضل نتيجة والمثال الأكثر شيوعاً هو صفحة المنتج التي تتضمن صورة لما يتم بيعه مع وصف واضح يتضمن الميزات الرئيسية والمكونات المحددة والأسعار الحالية.

ولكن هناك أيضاً حالة استخدام أخرى شائعة هنا تجمع بين الصور والنص، أوصاف الفئة التي تتضمن منتجات متعددة في هذه الحالة، تكون المعلومات المقدمة ضئيلة للغاية – يرى الزوار عادةً وصف العنصر مع سعره وصورة عالية الجودة حيث تتكرر هذه المجموعة مراراً وتكراراً عبر الصفحة لمنتجات أخرى في نفس الفئة أو في نطاق سعري مشابه.

تقدم مثل هذه المواقف الحجة الأكثر إقناعاً لتحويل الصورة لرابط لأنها تساعد على تبسيط تفاعل العملاء، ضع في اعتبارك صفحة بها منتجات متعددة يحتوي كل منها على ارتباط نصي أسفل الصورة في معظم الحالات، يشغل نص الرابط مساحة أقل بكثير من الصورة نفسها، مما يعني أنه يجب على المستخدمين القيام بمزيد من العمل لإجراء النقر بنجاح ويمثل هذا مشكلة خاصة للمستخدمين الذين يصلون إلى مواقع الويب غير المحسّنة على أجهزة الجوّال – إذا لم يتم قياس الصور والنص بشكل صحيح، فغالباً ما سيجدون صعوبة في النقر بدقة على الرابط الذي يريدونه.

ومع ذلك، من خلال الاستفادة من تكامل الروابط، يمكن لمالكي المواقع التأكد من أن كل من الصور والأوصاف النصية تؤدي إلى نفس المكان، مما يقلل بدوره من فرص الأخطاء التي تؤدي إلى تحميلات غير متوقعة للصفحات وتخلي المستخدم عن موقعه حيث يشعر بالإحباط عند محاولة العثور على ما يريدون إعادة البحث عنه.

اقرأ أيضاً: توثيق حساب تويتر .. الدليل الكامل 2021

Convert image

كيفية تحويل الصورة لرابط باستخدام HTML

إذا كنت قد قررت تحويل صورة إلى رابط، فهناك سؤال تالي واضح: كيف، إليك دليلنا التفصيلي خطوة بخطوة لـ تحويل الصورة إلى رابط باستخدام HTML:

الخطوة 1: حدد صورتك

أولاً، ابحث عن الصورة التي تريد استخدامها، إذا كانت صورة لمنتج ما على موقع الويب الخاص بك، فمن المحتمل أن يكون لديك بالفعل عدة صور – استخدم الصورة التي تقدم أنظف وأوضح طريقة عرض.

إذا لم يكن لديك صورة، فيمكنك إما التقاط صورة عالية الجودة وتحميلها أو استخدام صورة ويب موجودة، عندما يتعلق الأمر بإعادة عرض الصور الموجودة بالفعل على الويب، تأكد من الدفع مقابل حقوق الصور أو استخدام صور مخزونة خالية من الترخيص.

الخطوة 2: تحسين الحجم والمقياس

قبل تحميل صورتك إلى خادم استضافة الويب، من المفيد تحسين الحجم والنطاق حيث ستؤدي الصور الأكبر حجماً إلى إبطاء أوقات تحميل الموقع وقد لا يتم تغيير حجمها بشكل صحيح، لذلك يجدر النظر إلى حجم أي صور حالية لإبلاغ إرشادات حجم الصورة الجديدة وتقليل حجم بيانات صورتك باستخدام برنامج الضغط.

الخطوة 3: قم بتحميل صورتك واحصل على عنوان URL

بعد ذلك، تحتاج إلى تحميل صورتك إلى مزود استضافة الويب الخاص بك، قد يكون هذا نظاماً أساسياً لنظام إدارة المحتوى أو خدمة استضافة موقع ويب، ولكن بغض النظر عن كيفية استضافة صورتك، يجب تحميلها على الويب حتى تتمكن من الحصول على عنوان URL الخاص بالموقع – وهو المكان الذي “يبحث” فيه رمز HTML عن صورتك لعرضها بشكل صحيح.

الخطوة 4: حدد عنوان URL المقصود الخاص بك

أنت الآن بحاجة إلى عنوان URL مقصود، والذي يحدد المكان الذي سيرسل الارتباط الخاص بك المستخدمين إليه عند النقر فوق صورتك، مثل منتج معين أو صفحة الخروج على موقع الويب الخاص بك.

الخطوة 5: قم بإنشاء كود HTML الخاص بك

حان الوقت لإنشاء كود HTML الخاص بك إليك الهيكل الأساسي وتشير العلامتان “a” و “/ a” إلى وجود رابط، بينما تشير العلامة “img” إلى صورتك المحددة، في المثال أعلاه، يحل عنوان URL المقصود محل نص LandingPageURL بين علامتي الاقتباس، بينما يحل عنوان URL الخاص بالموقع محل نص ImageURL.

من الجيد أيضاً ملء وصف النص البديل، والذي يمكن قراءته بواسطة برامج قراءة الشاشة التي يستخدمها المستخدمون الذين يعانون من إعاقات بصرية، كما سيتم عرضها في حالة تعذر تحميل الصورة نتيجة لذلك، يعد النص البديل البسيط والمباشر جزءاً مهماً من روابط صور.

الخطوة 6: الصق الكود حسب الحاجة.

مزوداً برمز HTML المخصص الخاص بك، يمكنك الآن لصق صورتك المرتبطة على أي صفحة لديك حق وصول المسؤول إليها والتي تدعم HTML و إذا اتبعت الخطوات بشكل صحيح، فيجب أن تكون النتيجة النهائية صورة قابلة للنقر تنقل المستخدمين إلى عنوان URL مقصود محدد.

رؤية غير مرئية: أفضل ممارسات ربط الصور

يفضل البشر عموماً المسار الأقل مقاومة هذا هو السبب في أننا نريد إنترنت أسرع، ولماذا يتوسع اعتماد الذكاء الاصطناعي؟ ولماذا تم تصميم الخوارزميات لتزويدنا بالمحتوى الذي نريده؟ عندما نريده، بناءاً على سلوك التصفح السابق لدينا.

تنطبق هذه التوقعات منخفضة الجهد أيضاً على مواقع الويب حيث تتمتع المواقع المبهجة من الناحية الجمالية، والتي يسهل التنقل فيها ويسهل فهمها، بأفضل فرصة لجذب اهتمام الزائر وزيادة فرصة تحويل المبيعات وبالنسبة للروابط كصور، في غضون ذلك، تقترح الطبيعة البشرية خمس ممارسات أفضل:

ابقيها بسيطة

يجب أن تكون الروابط والصور مرتبطة منطقياً من الناحية العملية، هذا يعني أنه إذا كانت صورتك عبارة عن صورة لعنصر ملابس معين ولكن الرابط يأخذ المستخدمين إلى الفئة العامة، فإن العملاء المحتملين سيصابون بالإحباط بسرعة وهنا، قاعدة الروابط كصور بسيطة: ما تراه هو ما تحصل عليه.

عرض نسخة احتياطية

كانت روابط الجيل الأول واضحة وغير جذابة ويمكن اكتشافها بسهولة بفضل لونها الأزرق المتوهج والتسطير الجريء وعلى الرغم من التحسينات الجوهرية في HTML ولغات الترميز الأخرى التي تجعل الروابط أكثر دقة وانسيابية ممكنة، فإن العديد من المستخدمين مشروطون بالتعرف على تنسيق الارتباط التقليدي على الفور. النتيجة؟ يجدر تقديم نسخة احتياطية نصية مألوفة لأي رابط صورة يفهمه المستخدمون على الفور.

الحد من الروابط الخاصة بك

 يؤدي وجود روابط كثيرة جداً على أي صفحة موقع إلى حدوث كارثة، وهذا يتضاعف مع الصور ولا تحتاج كل صورة إلى الارتباط الخاص بها لأنه لا يحتاج كل جزء من المحتوى على موقعك إلى الارتباط بصفحات أو موارد أخرى في هذه الحالة، الهدف هو الأولوية: قبل تحويل أي صورة إلى رابط، اطرح سؤالاً بسيطاً: لماذا؟ إذا لم يكن هناك سبب مقنع، فلا تقم بإجراء التغيير.

مراجعة بانتظام

أخيرا وليس آخراً، راجع روابطك بانتظام للتأكد من أنها لا تزال ذات صلة على سبيل المثال، إذا تغيرت قوائم المنتجات أو الأسعار، فقد تكون الروابط قديمة وترسل المستخدمين إلى صفحات لم تعد ذات صلة أو تعرض أخطاء حيث تساعد المراجعة المنتظمة في التأكد من أن الروابط نشطة دائماً وقابلة للتطبيق.

لا توجد روابط مفقودة

تعد إضافة روابط إلى صورك طريقة رائعة لتحسين وصول المستخدم والتأكد من أنه يمكنهم العثور على ما يحتاجون إليه، عندما يحتاجون إليه على موقع الويب الخاص بك والتحذير؟ تأكد من أن الروابط الخاصة بك متسقة وموجزة ويتم تحديثها بانتظام لتعكس المحتوى الحالي.

يتم إرسال آلاف الصور يومياً على تطبيقات التراسل الفوري ومواقع التواصل الاجتماعي مما يعني استهلاك لسعة كبيرة من الإنترنت، وذلك بسبب جودة الصور العالية التي تتميز بها الصور في الوقت الحالي، ولذلك يتساءل الكثير من المستخدمين عن كيفية تحويل الصورة لرابط مباشر وذلك لتخفيف استهلاك الإنترنت خاصة في حالة استخدام باقة شهرية محدودة، لذلك نأمل أن نساعدك اليوم في تحويل الكثير من الصور في شكل روابط لتستطيع مشاركتها مع أصدقاؤك دون استهلاك من باقتك في كل مرة وأيضاً لتوفير الوقت في كل مرة ترسل فيها صور خاصة عند إرسال عدد كبير من الصور.


اقرأ أيضاً:

تحويل jpg
التلعيقات (2)
أضف تعليق