انترنت الأشياءمقالات ومحاور تقنية

نظرة واسعة ودقيقة حول إنترنت الأشياء (IoT)

إنترنت الأشياء (IoT) هو اسم لمجموعة الأجهزة التي تدعم الشبكة بشكل عام، باستثناء أجهزة الكمبيوتر التقليدية مثل الحواسيب المحمولة والمخدمات. يمكن أن تتضمن أنواع اتصالات الشبكة اتصالات Wi-Fi واتصالات Bluetooth واتصالات المجال القريب (NFC). يتضمن إنترنت الأشياء أجهزة ذكية مثل الثلاجات وأجهزة تنظيم الحرارة، أنظمة الأمان المنزلي، أجهزة الكمبيوتر الطرفية مثل كاميرات الويب والطابعات، والتكنولوجيا القابلة للارتداء، مثل ساعات Apple وFitbits، أجهزة الراوتر وأجهزة مكبرات الصوت الذكية، مثل “أمازون إيكو” و”جوجل هوم”.

كيف يعمل إنترنت الأشياء؟

كيف يعمل إنترنت الأشياء؟
كيف يعمل إنترنت الأشياء؟

تستخدم هذه الأجهزة بروتوكول الإنترنت (IP)، وهو نفس البروتوكول الذي يعرف أجهزة الكمبيوتر عبر شبكة الويب العالمية ويسمح لها بالاتصال ببعضها البعض. الهدف من إنترنت الأشياء (IoT) هو الحصول على أجهزة تقوم بالإبلاغ الذاتي في الوقت الفعلي، وتحسين الكفاءة وتقديم المعلومات المهمة إلى الوجهة المحددة بسرعة أكبر من نظام يعتمد على التدخل البشري.

إقرأ أيضا: إنترنت الأشياء مفاهيم ومهارات أساسية لبدء تطوير خدمات IoT

فوائد إنترنت الأشياء

فوائد إنترنت الأشياء
فوائد إنترنت الأشياء

استخدام إنترنت الأشياء (IoT) سيغير طريقة العمل ضمن مجموعة واسعة من المجالات. في الطب على سبيل المثال، يمكن للأجهزة المتصلة أن تساعد الأطباء على مراقبة المرضى داخل وخارج المستشفى. وتقييم البيانات لاحقا باستخدام أجهزة الكمبيوتر ليتمكنوا من تعديل العلاج وتحسين نتائج المرضى.

هناك مجال آخر يشهد تحولًا أيضًا وهو التخطيط المدني. حيث يتم وضع أجهزة استشعار لها عنوان IP في شارع مزدحم مما يمكن مسؤولي المدينة من تنبيه السائقين حول التأخيرات أو الحوادث القادمة. وفي الوقت نفسه، يمكن لعلب القمامة الذكية إرسال تنبيه عندما تمتلئ، وبالتالي تحسين طرق جمع النفايات.

من المحتمل أيضًا أن يصبح استخدام الأجهزة الذكية ميزة تنافسية للشركات التي تستخدمها بشكل استراتيجي. على سبيل المثال، من خلال تتبع البيانات حول استخدام الطاقة ومستويات المخزون، يمكن للشركة أن تقلل بشكل كبير من تكاليفها الإجمالية. قد يساعد الاتصال أيضًا الشركات في التسويق للمستهلكين بشكل أكثر فعالية.

من خلال تتبع سلوك المستهلك داخل المتجر، يمكن لبائع التجزئة نظريًا تقديم توصيات منتجات مخصصة تزيد من الحجم الإجمالي للبيع.

فيما يخص جميع الأسئلة المتعلقة بالبيانات الشخصية، هناك العديد من مخاوف المرتبطة بالخصوصية التي لم تتم معالجتها بعد عندما يتعلق الأمر بإنترنت الأشياء. لأن هذه التكنولوجيا تقدمت بشكل أسرع بكثير من البيئة التنظيمية، لذلك هناك مخاطر تنظيمية محتملة تواجه الشركات التي تواصل توسيع نطاق الأجهزة المتصلة بالإنترنت.

إقرأ أيضا: إنترنت الأشياء (IoT): كيف تختار المكونات المادية

ما هي منصة إنترنت الأشياء (IoT)؟

ما هي منصة إنترنت الأشياء؟
ما هي منصة إنترنت الأشياء؟

منصة IoT عبارة عن مجموعة من المكونات التي تتيح للمطورين نشر التطبيقات، وجمع البيانات عن بُعد، والاتصال بشكل آمن، وتشغيل المستشعرات. حيث تدير منصة إنترنت الأشياء الاتصالات بين الأجهزة وتسمح للمطورين بإنشاء تطبيقات برمجية جديدة للهاتف المحمول.

تساعد منصة IoT على فهم احتياجات العملاء بشكل أفضل مما يسهل إنشاء منتجات تلبي متطلباتهم. فهي توفر للمنظمات قدرا أكبر من المعلومات ووضوح أعلى أثناء تنفيذ العمليات، الأمر الذي يمكن من اتخاذ قرارات أفضل.

إقرأ أيضا: 6 من مخاطر الأمن السيبراني في عالم إنترنت الأشياء 2022

ما هي أهمية إنترنت الأشياء (IoT)؟

باختصار، إن إنترنت الأشياء عبارة عن شبكة ضخمة من الأجهزة المتصلة، وهذه الشبكة تنمو كل دقيقة. وتم اليوم نشر أكثر من 50 مليار جهاز لإنترنت الأشياء. حيث تقوم هذه الشبكة الضخمة من الأجهزة بدورها من خلال توليد البيانات وتوصيلها مع الأجهزة أو الأنظمة الأخرى المتصلة. يعد توصيل البيانات أمرًا أساسيًا في إنترنت الأشياء مما يسمح للمستهلكين أو الشركات بالوصول إلى المعلومات الأولية وتكوين نظرة معمقة تساهم في اتخاذ قرارات فعالة.

ما هي مصادر القلق الرئيسي حول أجهزة إنترنت الأشياء (IoT)؟

بقدر ما أوضحنا مدى فائدة إنترنت الأشياء، هناك أيضًا جانب آخر، وهو الجانب الذي يجب أن تدركه الشركات.

  1. أمن إنترنت الأشياء

مثل أي تقنية ناشئة أخرى، يجلب إنترنت الأشياء مجموعة جديدة تمامًا من التحديات للشركات. بالنسبة لتلك الشركات المستعدة لدمج شكل من أشكال إنترنت الأشياء في مؤسساتها، لا يزال هناك مستوى من الارتباك حول معايير إنترنت الأشياء وسياستها وحوكمتها. على الرغم من أن إنترنت الأشياء يبشر بالخير نظرًا لعدد الأجهزة المتصلة، إلا أن هذا أيضًا يؤثر على مستوى الأمان. كلما زاد عدد الأجهزة، زاد احتمال حدوث خرق أمني. الحجم الهائل للأجهزة ينذر بالخطر.

ما هو آمن اليوم، قد لا يكون بالضرورة آمنا غدا. وهذا مصدر قلق كبير فيما يتعلق بأجهزة إنترنت الأشياء. تخيل أن يتمكن المتسللون من الوصول (أو حتى التحكم) في سيارة ذكية، أو جهاز التوجيه اللاسلكي الخاص بك، أو من المحتمل أن يقوموا بإيقاف تشغيل جهاز مراقبة القلب، أو تغيير إيقاع جهاز تنظيم ضربات القلب، يعد ذلك أمر مخيف. مما يعني أن وجود عالم متصل على نطاق واسع أن خللًا أمنيًا واحدًا هو كل ما يمكن أن يتطلبه الأمر للتأثير على خصوصية البيانات الشخصية أو تقليل أمان المؤسسة وجعل الشركة رهينة.

  1. المعايير (أو عدم وجودها)

مع نمو مجال عمل أجهزة إنترنت الأشياء، دعا الكثيرون إلى معايير موحدة، من أجل محاسبة الشركات والقضاء على الأجهزة غير الآمنة، ومعها التهديد الأمني الذي تشكله. سيتعين على الشركات المصنعة ومقدمي الخدمات زيادة مسؤوليتهم من أجل جعل إنترنت الأشياء آمنًا تمامًا. يجب على الشركات توحيد الجهود مع بعضها البعض حول سياسات مثل مشاركة المعلومات.

مستقبل إنترنت الأشياء(IoT) 

مستقبل إنترنت الأشياء
مستقبل إنترنت الأشياء

إن مستقبل هذه التكنولوجيا المتطورة داخل الشركات سيكون مثيرا جدا للاهتمام، على أقل تقدير. قد تحقق الشركات الذكية التي تستكشف تقنية IoT ميزة تجارية كبيرة. على سبيل المثال، يمكن لمجموعة لوجستية من جهة خارجية استخدام تقنية IoT بالإضافة إلى تدفقات جديدة من البيانات والتحليلات لتحسين المسارات وتقليل تكلفة إنجاز الأعمال وزيادة هوامش التشغيل.

بالنسبة لغالبية المنظمات لا تزال نتائج استخدام إنترنت الأشياء غير واضحة. وللمضي قدمًا، يجب أن تكون الشركات قادرة على إدارة هذه الأجهزة وجميع البيانات بطريقة مسؤولة ومحكومة جيدًا لتقليل المخاطر والاستفادة الكاملة من الإمكانات الحقيقية.

  1. ما هو جهاز إنترنت الأشياء (IoT)؟

    أي جهاز مستقل متصل بالإنترنت يمكن مراقبته أو التحكم فيه من مكان بعيد يعتبر من أجهزة إنترنت الأشياء. مع وجود شرائح إلكترونية أصغر وأكثر قوة، يمكن أن تكون جميع المنتجات تقريبًا أجهزة إنترنت الأشياء.

  2. ما هي الصناعات التي تتأثر بإنترنت الأشياء (IoT)؟

    يمكننا أن نتوقع أن يؤثر إنترنت الأشياء (IoT) على كل صناعة بطريقة أو بأخرى، إلا أن هناك العديد من المجالات ضمن المجموعات الثلاث التي تضم المستهلكين والحكومات والأنظمة البيئية التي تستفيد بشكل كبير من تقنية إنترنت الأشياء (IoT). وتشمل:
    التصنيع
    وسائل النقل
    الدفاع
    الزراعة
    البنية التحتية
    بيع بالتجزئة
    الخدمات اللوجستية
    البنوك
    النفط والغاز والتعدين
    التأمين
    المنازل المتصلة والمباني الذكية
    خدمات الطعام
    الخدمات
    الضيافة والرعاية الصحية
    المدن الذكية

  3. ما هي المكونات الأربعة الرئيسية لنظام إنترنت الأشياء (IoT)؟

    جميع أنظمة إنترنت الأشياء هي نفسها من حيث أنها تمثل تكامل أربع مكونات متميزة: أجهزة الاستشعار، والاتصال، ومعالجة البيانات، وواجهة المستخدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى