انترنت الأشياءمقالات ومحاور تقنية

6 من مخاطر الأمن السيبراني في عالم إنترنت الأشياء 2022

يوفر إنترنت الأشياء طرقًا جديدة للشركات لإيجاد خدمات قيمة إلا أن الاتصال المستمر ومشاركة البيانات عبر الإنترنت يؤدي لخلق ثغرات كبيرة تسهل عملية الاختراق للحصول على أي نوع من المعلومات. سوف نستكشف بعضًا من أبرز التطورات في معركة مكافحة المخاطر السيبرانية.

المخاطر السيبرانية في عالم إنترنت الأشياء

لا يعتمد إنترنت الأشياء على التدخل البشري ليعمل. باستخدام إنترنت الأشياء تجمع المستشعرات المعلومات وتتواصل وتحلل وتتصرف بناءً على ذلك وتقدم طرقًا جديدة لشركات التكنولوجيا والإعلام والاتصالات لإيجاد خدمات قيمة سواء كان ذلك لإنشاء أعمال تجارية جديدة بالكامل وتدفق للإيرادات أو تقديم تجربة أكثر جودة للمستخدمين.

لكن هذا يخلق فرص جديدة لاختراق هذه المعلومات. لا يتم فقط مشاركة المزيد من البيانات من خلال إنترنت الأشياء بين العديد من المشاركين ولكن يتم أيضًا مشاركة بيانات أكثر حساسية. نتيجة لذلك فإن المخاطر تزداد بشكل كبير.

اقرأ أيضا: أقوى 7 توقعات ذكاء اصطناعي Artificial Intelligence في 2022

تخزين ونقل البيانات بشكل غير الآمن

نظرًا لأن المزيد من الأشخاص يستخدمون الاتصالات السحابية وتخزين البيانات يزداد الاتصال المتبادل بين الأجهزة الذكية وشبكة إنترنت الأشياء. ومع ذلك في أي وقت يتم فيه نقل البيانات أو استلامها أو تخزينها عبر هذه الشبكات تزداد أيضًا احتمالية حدوث اختراق للبيانات. ويرجع ذلك إلى نقص التشفير وضوابط الوصول قبل إدخال البيانات في النظام الخاص بإنترنت الأشياء. لهذا السبب من المهم ضمان النقل الآمن للبيانات وتخزينها من خلال أدوات إدارة أمان الشبكة مثل جدران الحماية وعناصر التحكم في الوصول إلى الشبكة.

اقرأ أيضا: أفضل محركات البحث 2022

عدم وضوح حالة الجهاز وإدارته بشكل صحيح

تبقى العديد من أجهزة إنترنت الأشياء غير خاضعة للمراقبة ولا يتم تعقبها وتتم إدارتها بشكل غير صحيح. مع اتصال الأجهزة وفصلها عن شبكة إنترنت الأشياء قد تصبح محاولة مراقبتها صعبة للغاية. يمكن أن يؤدي عدم وجود رؤية لحالة الجهاز إلى منع المؤسسات من اكتشاف التهديدات المحتملة أو حتى الاستجابة لها. يمكن أن تصبح هذه المخاطر مهددة للحياة عندما نلقي نظرة على قطاع الرعاية الصحية. أجهزة تنظيم ضربات القلب وأجهزة تنظيم ضربات القلب الخاصة بإنترنت الأشياء من المحتمل أن يتم العبث بها إذا لم يتم تأمينها بشكل صحيح ويمكن للقراصنة استنفاد البطاريات عمدًا أو إدارة السرعة والصدمات بشكل غير صحيح. تحتاج المؤسسات إلى تنفيذ أنظمة إدارة الأجهزة لمراقبة أجهزة إنترنت الأشياء بشكل صحيح بحيث يتم احتساب جميع سبل الخروقات المحتملة.

اقرأ أيضا: أفضل منصات مؤتمرات الفيديو 2022 | الحلول المجانية والمدفوعة

Botnets

شبكات البوت نت هي سلسلة من الأجهزة المتصلة بالإنترنت والتي يتم إنشاؤها لسرقة البيانات أو اختراق الشبكات أو إرسال رسائل غير مرغوب فيها. تحتوي شبكات البوت نت على برامج ضارة تسمح للمهاجم بالوصول إلى جهاز إنترنت الأشياء والتسلل إلى شبكة المؤسسة لتصبح أحد أكبر التهديدات للشركات. وهي الأبرز في الأجهزة التي لم يتم تصنيعها في البداية بشكل آمن (الثلاجات الذكية ، على سبيل المثال). تعمل هذه الأجهزة على التحوّل والتكيف بشكل مستمر. لذلك فإن مراقبة التغييرات وممارسات التهديد ضرورية لتجنب الهجمات.

اقرأ أيضا: أفضل تطبيقات تعديل الصور 2022 على اندرويد وايفون

كلمات المرور الضعيفة

على الرغم من أن رموز المرور المعقدة يمكن أن تكون آمنة لمعظم أجهزة إنترنت الأشياء إلا أن رمز مرور ضعيف واحد هو كل ما يتطلبه الأمر لفتح البوابة إلى شبكة مؤسستك. تمكن الإدارة غير المتسقة لرموز المرور في جميع أنحاء مكان العمل المتسللين من اختراق شبكة عملك بالكامل. إذا لم يلتزم موظف واحد بسياسات إدارة كلمات المرور المتقدمة فستزداد احتمالية حدوث هجوم موجه لكلمة المرور. يجب ضمان تغطية عملك لجميع قواعد الأمان القياسية عند وضع كلمات مرور.

اقرأ أيضا: افضل بروجكتر 4K في 2022 | كل ما تحتاج معرفته قبل الشراء

واجهات غير آمنة

واجهات برمجة التطبيقات (APIs) عبارة عن وسطاء برمجيين يسمحون لتطبيقين بالاتصال مع بعضهما البعض. من خلال الاتصال بالخادمين يمكن لواجهات برمجة التطبيقات تقديم مدخل جديد للمهاجمين للوصول إلى أجهزة إنترنت الأشياء الخاصة بشركة ما وخرق جهاز توجيه الشبكة وواجهة الويب والخادم وما إلى ذلك. من الأهمية بمكان فهم التعقيدات والسياسات الأمنية لكل جهاز في النظام قبل عملية الاتصال لضمان أمن الشبكة الكامل.

اقرأ أيضا: أفضل 6 بطاقات جرافيك كرت شاشة منفصل لعام 2022

الهجمات القائمة على الذكاء الاصطناعي

بينما كانت هجمات الذكاء الاصطناعي موجودة منذ عام 2007، أصبحت التهديدات التي تمثلها داخل إنترنت الأشياء أكثر ظهورا بشكل متزايد. يمكن للقراصنة الآن بناء أدوات مدعومة بالذكاء الاصطناعي تكون أسرع وأسهل في القياس وأكثر كفاءة من البشر لتنفيذ هجماتهم. هذا يشكل تهديدًا خطيرًا داخل نظام إنترنت الأشياء. في حين أن تكتيكات وعناصر تهديدات إنترنت الأشياء التقليدية التي يقدمها المهاجمون السيبرانيون ستبدو متشابهة فإن حجم الهجمات التي تعمل بالذكاء الاصطناعي وأتمتتها وتخصيصها سيجعل من الصعب مكافحتها بشكل كبير.

اقرأ أيضا: أفضل تطبيقات تعلم الآلة 2022

الخلاصة

على الرغم من المخاطر الموجودة فمن غير المرجح أن يتوقف إنترنت الأشياء عن التوسع في المنازل وكل البيئات الأخرى تقريبًا. إن إنترنت الأشياء موجود ليبقى وكذلك المخترقون. يعد فهم نقاط الضعف الخاصة بك واستخدام الأدوات المناسبة للحماية أمرًا ضروريًا للبقاء متنبها إلى التهديدات في عالم إنترنت الأشياء المتغير باستمرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى